الثلاثاء, 02 كانون2/يناير 2018 11:25

منطقة ابن امسيك عين الشق تستضيف الدكتور أبو زيد بمناسبة أيام النصرة‎

شارك الدكتور المقرئ الإدريسي أبو زيد بمحاضرة بعنوان : "القدس في عين العاصفة والدور المطلوب"، وذلك خلال أيام نصرة القضية الفلسطينية من 26 دجنبر إلى 28 دجنبر 2017  التي نظمتها منطقة ابن مسيك عين الشق، تحت شعار : " القدس عاصمة فلسطين".

أكد فيها على أن خطاب ترامب أبان أن أميركا فقدت آخر مصداقيتها في لعب دور الوساطة  في القضية الفلسطينية ، فلأول مرة تدخل السياسة الأمريكية دائرة اللامتوقع، ويعلن ترامب نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس واضعا بذلك العالم كله أمام الأمر الواقع.

كما أوضح أبو زيد أن قضية القدس لا تعني المسلمين وحدهم بل المسيحيين أيضا، نظرا لوجود كنيسة القيامة في مدينة القدس ، التي  تعتبر أقدس مكان عند النصارى.

أما عن الدور المطلوب، فيتعدى  المساندة إلى الشراكة في وضع المخططات وصنع الحدث والمساهمة في إسقاط قرار ترامب.

وتجدر الإشارة إلى أن الدكتور أبو زيد كان مرافقا من طرف ضيف فلسطيني : الشيخ ماهر الصديق، الذي جاء في زيارة للمغرب قصد طلب العلم في القراءات العشر.

و بالموازاة مع عرض الأستاذ المقرئ الإدريسي كان هناك برنامج تربوي ترفيهي لفائدة الأطفال.

الإصلاح