Thursday, 15 June 2017 09:21

حفل ختام السنة الدعوية وتكريم قيادات الحركة في المحمدية

نظمت حركة التوحيد والإصلاح فرع المحمدية أمس الاثنين 17 رمضان 1438 الموافق لـ 12 يونيو 2017 حفلا فنيا تكريما لمجموعة من قياداتها المحلية والجهوية تتمثل في الاخ أحمد البغدادي والاخ رشيد السعيدي وتكريم الأسرة المتمثلة في الزوجين محمد لشكر والأخت فاطمة الزهراء ملوكي، اعترافا بكل المجهودات التي بدلوها في سبيل الدعوة إلى الله تعالى على مستوى مدينة المحمدية وجهة الوسط عموما.

وقد كان حفلا متميزا بحضور القيادة الجهوية للحركة متمثلة في رئيسها الأستاذ مولاي احمد صبير الادريسي، والنائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية بالمحمدية السيد نجيب البقالي، إضافة إلى الهيئات والمنظمات والجمعيات الشريكة والصديقة على مستوى الإقليم، كما عرف هذا الحفل حضور جماهيري نوعي ومتميز.

تخللت هذه الأمسية الفنية مجموعة من الفقرات من بينها مجموعة شمس الأصيل المغربية ومجموعة براعم الحركة.

mohammadia takrim

وكانت لحظة الوفاء والاعتراف والتكريم أهم فقرات هذا الحفل بإلقاء الأخ الأستاذ مولاي احمد صبير رئيس الجهة كلمة في الموضوع، أكد فيها على خصلة الاعتراف والتكريم لمن سبقونا في العمل الدعوي داخل حركة التوحيد والإصلاح، كما ذكر الإخوة الحاضرين بأن دور الحركة هو الإسهام في إصلاح المجتمع إلى جانب باقي الفاعلين في المجتمع، كما قام السيد رئيس الجهة وآخرين بتقديم هدايا الوفاء والاعتراف لهؤلاء الأساتذة المكرمين.

واختتم الحفل بالدعاء الصالح.

رشيد شطايبي