Monday, 22 May 2017 16:05

لشهب يدعو لتصحيح بعض التمثلات الخاطئة عن البيئة

دعا المهندس نور الدين لشهب؛ مختص في شؤون البيئة، إلى ضرورة تصحيح بعض التمثلات الخاطئة عند العامة والخاصة إذ يرى الانسان في نفسه على أنه مركز الكون في حين أن نسبة مدة وجوده على الارض لا يمثل إلا ثوان معدودات .

وأوضح لشهب أن أهم الموارد التي يحتاجها الانسان فوق البسيطة هي الماء الذي لا يتوزع  بشكل متكافئ وهو في استنزاف مستمر. كما أن الاستغلال الطاقي في طغيان  مستمر والذي بدا يمثل الخطر الأكبر عند بعض الخبراء وذلك باستعمال الطاقة النووية التي قد تفوق قوتها ما يحتاج لتدمير البسيطة.

وأشار المختص في شؤون البيئة إلى أن انتاج النفايات المنزلية في العالم (3مليار طن) بات سلاح دمار شامل إذ من نتائجه تغيير المناخ المؤدي إلى اندثار المصايد وانقراض الفصائل ناهيك عن  تدهور البيئة والتصحر... وخلص الى ان استدراك الوضع الحالي يستوجب تغيير المنظور للإنسان وتصحيح علاقته مع الارض بالشكل الذي يتيح التدبير ويبعد عن التدمير.

يذكر أن المهندس نور الدين لشهب ألقى عرضه خلال ندوة علمية تحسيسية في موضوع ترشيد الاستهلاك  بالمركب الثقافي محمد عزيز الحبابي بتمارة ، وذلك بمشاركة نخبة من المتخصصين والفاعلين المدنيين في مجال التخطيط و الطب والبيئة والشريعة وحماية المستهلك. نظمتها حركة التوحيد والاصلاح فرع تمارة  يوم الخميس 18 ماي 2017.

الإصلاح