السبت, 12 آب/أغسطس 2017 21:44

هذه ملاحظات الرسالة على العرض التخييمي للشبيبة والرياضة

سجل مصطفى فلولي نائب رئيس جمعية الرسالة للتربية والتخييم عددا من الملاحظات على عرض التخييم الذي قدمته وزارة الشبيبة والرياضة للجمعيات التربوية.

وبين مسؤول قسم التخييم في ذات الجمعية ضمن حوار مع موقع الإصلاح سينشر لاحقا أن الوزارة لم تلتزم بالفضاءات التي منحتها للجمعيات في محضر "3 يونيو" مما "أفقد الجمعيات العديد من المقاعد التخيمية، وجعلها في موقف حرج مع الآباء" مضيفا أن الوزارة لم توفر النقل التكميلي في مجموعة من المخيمات (مخيم سيدي رحال، طماريس، الدوزة).

وعدد فلولي عددا من الملاحظات على العرض التخييمي من قبيل "ضعف وبطء وثيرة تأهيل المخيمات، خاصة مخيمات راس الماء وبنصميم" و"تأخر إخراج دفتر التعاقد التربوي." و"غياب الاعتمادات المالية في بعض المديريات".

وكشف ذات المتحدث أن عدد المقاعدد المخصصة للجمعية بلغ 3000 مستفيد، معتبره عرضا مقنعا من الناحية المبدئية بالنظر إلى أن السقف كان موحدا بين الجمعيات ذات الوزن في الساحة التربوية.

المخيمات الشاطئية والجبلية التي استفادت منها الجمعية حصرها فلولي في مخيمات أكادير، آزلا، الصويرة، الجديدة، سيدي الطيبي، طماريس، سيدي رحال، البدوزة، السعيدية، خرزوزة، الحاجب، رأس الماء، بنصميم، المركب التربوي بفاس، والرماني.

الإصلاح/ أحمد الحارثي